نقاش حول “سيجارة” ينتهي بجريمة قتل بشعة بتدارت أنزا ضواحي أكادير

نقاش حول “سيجارة” ينتهي بجريمة قتل بشعة بتدارت أنزا ضواحي أكادير

A- A+
  • اهتز حي تدارت ضواحي مدينة أكادير على وقع جريمة قتل بشعة راح ضحيتها شخص يشتغل كحارس ليلي في وقت متأخر من ليلة أمس، وذلك بعد تلقيه ضربة قاتلة على مستوى الرأس من طرف شخص يقطن بذات المنطقة.

    ووفق المعطيات التي حصلت عليها قناة “شوف تيفي” من مصدر مطلع، فإن الهالك (العساس) كان يشتغل بشكل عادي بأحد المجمعات السكنية بتدارت أنزا، ليتفاجأ بشخص يقطن بنفس المنطقة يتقدم نحوه ويطالبه بمنحه “سيجارة” قصد التدخين إلا أن عدم تلبية طلبه من طرف “الحارس الليلي”، جعله يشتط غضبا لينهال على هذا الأخير بالضرب موجها له ضربة قوية على مستوى الرأس كانت كفيلة بإزهاق روحه، حيث سقط هلى الأرض مغشيا عليه ليفارق الحياة، وفور ارتكابه لفعله الجرمي لاذ الجاني بالفرار نحو وجهة غير معروفة.

  • وأضاف المصدر ذاته، أن الحادث استنفر مختلف السلطات المحلية وعناصر الشرطة القضائية والعلمية والتقنية، وحلوا بعين المكان وعاينوا الجثة وتم تطويق المنطقة التي وقعت فيها الجريمة لأخذ مختلف الأدلة والقرائن التي ستمكن من استكمال إجراءات البحث والتحقيق، في الوقت الذي حددت فيه هوية الجاني، وتم توقيفه في ظرف قياسي، ليحال بذلك على أنظار الحراسة النظرية لتعميق البحث معه ولمعرفة حيثيات وملابسات إزهاقه لروح الحارس الليلي.

    هذا وجرى نقل الجثة نحو مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني لإخضاعها للتشريح الطبي لتحديد أسباب الوفاة الحقيقية بتعليمات من النيابة العامة المختصة.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    نواب الأمة يصادقون على الجزء الأول من مشروع قانون المالية لسنة 2020