تفجير قذيفة تعود للاستعمار الفرنسي بتنغير

تفجير قذيفة تعود للاستعمار الفرنسي بتنغير

A- A+
  • نجحت فرقة عسكرية متخصصة في المتفجرات تابعة للحامية العسكرية لمدينة الراشيدية مساء أمس في تفجير “قذيفة” حربية قديمة عثر عليها يوم السبت الماضي بساحة مؤسسة تعليمية بدوار “تولوالت” التابع لجماعة إكنيون بإقليم تنغير.

    ووفق مصدر محلي لقناة “شوف تيفي”، فقد تم نقل القذيفة يوم أمس الأحد على متن آلية عسكرية من طرف فرقة خاصة لمنطقة خلاء نواحي دوار “تولوالت” ليجري تفجيرها والتخلص منها في ظروف آمنة.

  • وأضاف المصدر ذاته أن العملية جرت بحضور السلطات المحلية وعناصر الدرك الملكي والقوات المساعدة وعدد من ضباط الجيش التابعين للقوات المسلحة الملكية بحامية الراشيدية.

    يشار إلى أن القذيفة تم العثور عليها تحت أتربة ساحة مؤسسة تعليمية بتولوالت أثناء مباشرة آلية للحفر في إطار أشغال تشهدها المدرسة المذكورة، ليجري إشعار السلطات بالأمر والتي استنفرها الحادث، وبعد معاينة القذيفة من طرف فرقة عسكرية متخصصة تبين أنها تعود لفترة الإستعمار الفرنسي الذي مر من المنطقة.

    وخلف العثور على القذيفة حالة من الارتباك داخل المؤسسة وسط التلاميذ الذين تم السماح لهم بمغادرة المؤسسة إلى حين انتهاء التحقيقات، بعدما حلت مختلف الفرق الأمنية والعسكرية بالمؤسسة التعليمية.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    عمر هلال: الحكم الذاتي هو الحل الوحيد والأوحد لقضية الصحراء