القضاء التونسي يرفض الإفراج عن مرشح للرئاسة

القضاء التونسي يرفض الإفراج عن مرشح للرئاسة

A- A+
  • رفض القضاء التونسي، طلبا جديدا للإفراج عن رجل الأعمال الموقوف نبيل القروي الذي تأهل لخوض الدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية.

    وقال المحامي كامل بن مسعود، الذي تقدم يوم أمس الثلاثاء أمام قاضي التحقيق بطلب للإفراج عن القروي، حسب ما ذكرته “وكالة فرانس بريس”: “رفض القاضي اتخاذ القرار معتبرا أن الأمر ليس من اختصاصه”، وأضاف “سنستأنف”.

  • وأكدت النتائج الرسمية، في مواجهة غير متوقعة، أسفرت عن التأهل للدور الثاني من الانتخابات الرئاسية، كلا من الأكاديمي المحافظ قيس سعيد وقطب الإعلام الموقوف نبيل القروي.

    وقال محامو القروي المتّهم بتبييض أموال وتهرب ضريبي والموقوف منذ 23 غشت، في وقت سابق، إنهم سيقدمون طلبا جديدا للإفراج عنه حال تأكد النتائج. ويبقى القروي متمتعا بحقوقه السياسية طالما لم يحرمه منها حكم قضائي، بحسب الهيئة.

    وأوضحت هيئة الانتخابات أن الدور الثاني من الاقتراع سينظم إما في 6 أكتوبر، أي بالتزامن مع الانتخابات التشريعية، أو في 13 أكتوبر، وذلك للطعون التي ستقدّم في النتيجة.

    وتبقى نتيجة المواجهة بين سعيد والقروي غامضة وذلك لأن المرشحين يعتمدان على خزّان انتخابي “من خارج النظام” بالرغم من اختلافهما الشديد.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    عمر هلال: الحكم الذاتي هو الحل الوحيد والأوحد لقضية الصحراء