بعد حرمانها من رعاية أطفالها إيطاليا ترحل المغربية بنشرقي زوجة’لملاكم الإرهابي’

بعد حرمانها من رعاية أطفالها إيطاليا ترحل المغربية بنشرقي زوجة’لملاكم الإرهابي’

A- A+
  • رحّلت السلطات الإيطالية المغربية سلمى بنشرقي، إلى بلدها الأصلي، بعد تجريدها من جنسيتها الإيطالية وحرمانها من رعاية أطفالها، وقضائها 3 سنوات و4 أشهر خلف القضبان، بعد أن تم تخفيض مدة سجنها من 5 سنوات.

    وحسب صحيفة “لاريبوبليكا” الإيطالية التي أوردت الخبر، فإن نفس المصير ينتظر زوجها عبد الرحيم المتحرك الملقب بـ”ملاكم تنظيم الدولة الإرهابي”، لإحرازه ألقابا في رياضة الكيك بوكسينغ، وذلك بعد اكتمال مدة حبسه (6 سنوات)، في شهر أبريل 2022.

  • ووفق نفس المصدر، تم إلقاء القبض على الزوجين، في منتصف سنة 2016، بعدما ثبت لدى السلطات الإيطالية، من خلال مراقبة مكالمتهما الهاتفية، أنهما ينويان الالتحاق بتنظيم داعش في سوريا، واصطحاب ابنيهما البالغين وقتها، 4 سنوات وعامين، مشيرا إلى أن الزوج غير خطته بعدها، حيث تخلى عن فكرة السفر إلى سوريا، وقرر الاستقرار بإيطاليا، بهدف ضرب السفارة الإسرائيلية هناك والفاتيكان في روما.

    يُذكر أن عبد الرحيم المتحرك وسلمى بنشرقي هما أول من طبقت عليهما إيطاليا قانون سحب الجنسية من الأجانب، الذين يثبت تورطهم في الجرائم الإرهابية.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    أمن مراكش يضع حدا لمروجي ”ماحيا” بالمدينة العتيقة بمراكش