الحقيقة الكاملة.. هذه تفاصيل وفاة شابة ضواحي فاس بعد إضرام النيران بها

الحقيقة الكاملة.. هذه تفاصيل وفاة شابة ضواحي فاس بعد إضرام النيران بها

A- A+
  • في جديد واقعة وفاة شابة ضواحي فاس، والتي كشفت “شوف تيفي”، عن تفاصيلها الأولى، فتحت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة على خلفية إصابة سيدة بحروق من الدرجة الثانية والثالثة بمركز أولاد الطيب أحواز فاس، نفوذ الدرك الملكي.

    وأشار مصدر مطلع إلى أنه مساء يوم الأربعاء 26 يونيو الجاري، قام المشتبه فيه بنقل الضحية من منزله بالمركز المذكور إلى المستشفى الجامعي الحسن الثاني بفاس على متن وسائله الخاصة، رفقة شقيقه وزوجة هذا الأخير، مما استوجب إخبار المصالح الأمنية بهاته الحالة والانتقال إلى المؤسسة الصحية من أجل معرفة ظروف وملابسات هذا الاعتداء.

  • وأكد المصدر ذاته أنه تبين من خلال تصريحات الضحية، 27 سنة، التي تجمعها مع المشتبه فيه علاقة جنسية غير شرعية منذ مدة أنه استضافها بمنزله بأولاد الطيب منذ يوم الأحد المنصرم، ووقع خلاف بينهما بعدما راودته شكوك أنها على علاقة غرامية مع أحد الأشخاص، فتطور الخلاف إلى مشادة كلامية وبالأيدي، فقام بسكب البنزين على جسمها وأضرم النار بها، قبل أن ينقلها إلى المستشفى، حيث تم الاهتداء إليه وإلقاء القبض عليه، حيث تمت معاينة جروح على مستوى عنقه من جراء الشجار بينهما.

    وتنفيذا لتعليمات النيابة العامة، يضيف ذات المصدر أحيلت القضية برمتها على المصلحة الولائية للشرطة القضائية من أجل تعميق البحث مع المشتبه فيه الذي تم إخضاعه لتدابير الحراسة النظرية من أجل معرفة الظروف و الملابسات، رغم أن أطوارها وقعت بالنفوذ الترابي للدرك الملكي للجماعة القروية عين الشقف.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    علي بونغو يعود لمهامه الرئاسية بعد وعكة صحية دامت شهورا