تسريب صوتي يكشف تعرض مرسي للتهديد من السلطات المصرية بالتصفية

تسريب صوتي يكشف تعرض مرسي للتهديد من السلطات المصرية بالتصفية

A- A+
  • كشف الرئيس المصري الراحل محمد مرسي أنّه تعرّض للتهديد من السطات المصرية بالتصفية، وذلك في تسريب صوتي من إحدى جلسات محاكمته.

    وقال مرسي أثناء الجلسة التي انعقدت نهاية 2017: “لدي أربعة ملفات أساسية تتعلق بصحتي وحياتي في المقام الأول، وأنا محاصر الآن حصارا عنيفا، حتى دفاعي لا أراه ولا أعرفه منذ سنين، حتى حياتي لا أعرف عنها الكثير.. ما هذا؟”.

  • وتابع صارخاً: “أنا مهدّد وأهدّد.. أنا مستعد للجلوس مع المحكمة جلسة خاصة، بوجود أحد أعضاء الدفاع، حتى أقول لها ما يقال لي”.

    وشكا مرسي في نفس التسريب حرمانه من كافة حقوقه، بقوله: “حتى القاضي والحاضرين بقاعة المحكمة، لا أستطيع رؤيتهم، نظرا لوجودي داخل قفص من الحديد والزجاج، إنها محاكمة غيابية هذه التي لا أستطيع فيها حتى الرد على كلام الشهود الذي يكون في أغلب الأحيان غير صحيح”.

    وتابع: “وحينما قامت السلطات بإضاءة مكان احتجازي بالمحكمة كانت الإضاءة مؤذية جدا لعيني”، قبل أن يلح في طلبه بالتحدث مع دفاعه في حضرة المحكمة.

    يُذكر أن مرسي كشف في الجلسة التي توفي فيها، يوم الاثنين الماضي، أن لديه أسرارا لا يستطيع البوح بها “حفاظا على الأمن القومي المصري”، قبل أن يسقط على إثرها فجأة.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي