اتفاقية شراكة بين المكتب الشريف للفوسفاط ومجموعة ”رياليت” الفرنسية

اتفاقية شراكة بين المكتب الشريف للفوسفاط ومجموعة ”رياليت” الفرنسية

A- A+
  • أبرمت شركة تهيئة وتطوير مازاغان، فرع مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط، ومجموعة ”رياليت” الفرنسية للتنمية المجالية، عبر فرعها ”رياليت أفريك” اتفاقية شراكة لتطوير المركب السكني الأول لمشروع القطب الحضري لمازاغان.

    وأوضح بلاغ للمكتب، توصلت به وكالة المغرب العربي للأنباء اليوم الأربعاء، أن الشركتين قررتا تطوير مشروع مشترك على ثلاث مراحل، ويتعلق الأمر ببناء وتسويق برنامج مختلط يدمج بين السكن الفردي والجماعي والتجاري، على مساحة 13 هكتارا داخل القطب الحضري لمازاغان.

  • وأضاف البلاغ أن هذا المشروع السكني الأول منخفض الكثافة، الذي صمم انطلاقا من أفكار تراعي توفير فضاءات خضراء وتدفق طبيعي، ليكون بمثابة رئة طبيعية حقيقية، سيمكن الساكنة ”من إطار عيش استثنائي، ما بين الطبيعة والمحيط، في عرض متنوع وذي جودة”.

    وتم إطلاق القطب الحضري لمازاغان سنة 2013 من خلال إنشاء شركة تهيئة وتطوير مازاغان، نتاج شراكة بين مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط ووزارة الاقتصاد والمالية، توخت جعل هذا القطب نموذجا وطنيا للمدينة المستدامة والصديقة للبيئة.

    ورصدت لتهيئة القطب الحضري لمزاغان، يضيف المصدر ذاته، الذي ستنطلق المرحلة الأولى من أشغاله بحلول سنة 2020، خمسة ملايير درهم، إذ من المنتظر أن يستقبل هذا المشروع، الممتد على مساحة 1300 هكتار، سنة 2034 حوالي 134 ألف نسمة.

    وتم تطوير القطب الحضري لمزاغان طبقا للمعايير الدولية للأقطاب الحضرية، حول أربعة مراكز محددة كنواة حضرية تحتضن تجهيزات للقرب وتوفر بيئة للتنقل على الأقدام.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    إدارة الكوكب تؤكد اختفاء عقود بعض لاعبي الفريق المنتقلين إلى شباب المحمدية