الحبس النافذ لمومس رفقة شاب عشريني استدرجا جنديا وعرضاه للسرقة بشيشاوة

الحبس النافذ لمومس رفقة شاب عشريني استدرجا جنديا وعرضاه للسرقة بشيشاوة

A- A+
  • قضت المحكمة الابتدائية بإيمنتانوت، مساء أمس، بإدانة مومس بستة أشهر حبسا نافذا وغرامة مالية قدرها 1000 درهم، وخليلها العشريني بثمانية أشهر حبسا نافذا وغرامة مالية قدرها 1500 درهم، وذلك من أجل السرقة والفساد.

    ووفق مصادر “شوف تيفي”، فقد جاء توقيف المشتبه بهما بعد تعرض جندي بالقوات المسلحة الملكية للسرقة بحي “الخريبات” بشيشاوة من طرف المعنيين بالأمر، بعد صلاة التراويح في أول أيام رمضان، حيث تفاجأ وهو على دراجته النارية بـ “المومس” تعترضه، وقامت باستدراجه بطريقة ذكية نحو أحد الأماكن الخالية والمظلمة، ليباغته صديقها العشريني بواسطة سيف أشهره في وجهه، طالبا منه تسليمه دراجته النارية، ولم يكن أمام الضحية سوى الامتثال لأوامر الجاني، إذ سلمه الدراجة النارية، والتي أخذها المشتبه به رفقة خليلته، ولاذا بالفرار على متنها نحو وجهة غير معلومة.

  • وأضافت ذات المصادر أن الضحية تقدم على إثر ذلك بشكاية لدى عناصر الشرطة القضائية بذات المدينة، والتي تفاعلت معها المصالح الأمنية بجدية، وفتحت بحثا قضائيا في الموضوع والذي أفضى للتعرف على المشتبه بهما، وتوقيفهما وإحالتهما على أنظار الحراسة النظرية لتعميق البحث معهما حول المنسوب لهما، قبل أن يتم تقديمهما أمام وكيل الملك بابتدائية إمنتانوت الذي أمر بوضعهما بسجن الأوداية، لتتم إدانتهما بأربعة عشر شهرا حبسا نافذا، حيث أدين الشاب بثمانية أشهر حبسا نافذا وغرامة مالية قدرها 1500 درهم، والمومس بستة أشهر حبسا نافذا وغرامة مالية قدرها 1000 درهم.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي